اتهام مدير "اسنيم" بتسخير وسائلها للحزب الحاكم

تسببت عملية السطو التي تعرضت لها سيارة تابعة لمدير شركة “سنيم” في مدينة ألاك عاصمة ولاية لبراكنة، في إتهامه بإستغلال وسائل الدولة في الحملة السياسية هناك.

و أفادت عدة مصادر، أن ملايين معتبرة كانت بداخل السيارة وتمت سرقتها منها، وأنها ملك للشركة، مما يعني أن الرجل جاء وهو يحمل معه “المال” لإستخدامه في الحملة السياسية هناك، والتي ترتفع خلالها الأصوات من الناخبين، متهمينه هو والجنرال محمد ولد مكت بممارسة الضغط عليهم، للتأثير على إرادتهم ومنعهم من تأدية واجبهم الإنتخابي بحرية تامة.

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن