تصويب و اعتذار لوجاء ولاية إنشيري بخصوص المهرجان المطالب بتغيير الدستور

نظمت ساكنة أكجوجت  مهرجان حاشد في ولاية إنشيري بقيادة وجهاء الولاية التقليديين وقد تجمهرت آلاف المواطنين وحملت شعارات  مطالبة بتغيير الدستور  ومثمنين  إنجازات الرئيس محمد ولد عبد العزيز وقد اشرف على  تنظيم المسيرة زعماء تقليديين ورجال اعمال الولاية وعمدة اكجوجت و حاولت  السلطات  الإ دارية متمثلة في والي الولاية عرقلة المسيرة لكن الجماهير المتحمسة  لم تقبل بعرقلة المهرجان   التي أرادت منه  ساكنة إنشيري توجيه  رسائل  للرئيس بصفة خاصة  وللرأي العام بصفة  عامة   ان  الشعب الموريتاني يريد تغيير الدستور و يريد موريتانيا  الجديدة  بخريطتها  التي رسمها الرئيس  محمد ولد  عبد العزيز  بصدق , حاولت جهات عليا  بالتعامل مع  الوالي التشويش على المهرجان  لكنها فشلت  فشلا ذريعا  امام إرادة ساكنة الولاية  نظم المهرجان  يوم  الأحد  وسط مدينة  اكجوجت  تعاقبت على منصته وجهاء واطر ومنتخبين وأجمعوا على ضرورة  تغيير الدستور  وقد نشر موقع أخبار الوطن معلومات مغلوطة عن المهرجان مما وجب علينا  تصويب الخبر وكذالك لاعتذار لوجهاء ولاية إنشيري.   

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن