الدرك الوطني يعتقل افراد عصابة اجرامية خطيرة في تكند . تتراوح اعمارهم مابين ..15و13 سنة

 

 

 

 

 

تمكنت فرقة من الدرك الوطني من توقيف عصابة إجرامية خطيرة جدا

العصابة تتشكل من 9مراهقين

مهمتهم السرقة والحرابة وتهديد السلم الإجتماعي داخل مدينة تكنت وهي المدينة نفسها التي تم اعتقالهم  فيها

من طرف الدرك الوطني

 

كما تم توقيف ثلاثة تجار وسائق سيارة أجرة، على خلفية شرائهم عدة مرات للسلع التي يتم سرقتها.

 

وبحسب مصادر موقع مستقل ، الذي أورد الخبر، فقد تطلب اعتقال جميع أفراد العصابة ثلاثة أيام من التحقيقات والمتابعة المتواصلة، بعد تمكن عائلة نائب إمام جامع تكنت الأربعاء 14/03/2018 من القبض على مراهق اقتحم منزلها ليلا لتنفيذ إحدى العمليات المخطط لها خلال ذلك الأسبوع.

 

وقاد اعتقال المتهم إلى الكشف عن خيوط كثيرة، حيث استطاعت هذه العصابة تنفيذ عشرات عمليات السطو الليلي، شملت استهداف المنازل والصيدليات والمحلات التجارية وسرقة المعدات الكهربائية للمساجد، إضافة إلى عمليات نشل من داخل السوق، في حين واظب ثلاثة تجار وسائق تاكسي على شراء كلما تسرقه العصابة، من هواتف ومقتنيات خفيفة ولوحات الطاقة الشمسية وقنينات الغاز.

 

وتتراوح أعمار أفراد العصابة بين 13 إلى 15 سنة، وسيتم إحالتهم إلى وكيل الجمهورية خلال الأيام القليلة القادمة.

 

وزار العشرات مقر وحدة الدرك في تكنت خلال اليومين الماضيين، للإبلاغ عن عمليات لم يسبق للضحايا تقييدها لدى الدرك، في حين أقر أفراد العصابة بتنفيذها إلى جانب عشرات العمليات الأخرى.

 

وتعتبر هذه أول مرة ينجح فيها الدرك في تكنت من اعتقال مجموعة من المتهمين بهذا العدد، ويتم الكشف فيها عن خيوط عشرات العمليات التي ظلت غامضة ومحيرة ومحل هاجس لدى سكان المدينة.

 

وتصنف تكنت إحدى المدن الأكثر تفشيا للسرقة في الجنوب الموريتاني خلال السنوات الأخيرة، وهو ما يرده مراقبون إلى النمو الديموغرافي والنشاط الحيوي الذي تشهده، في ظل وجود أقل من 5 أفراد من الدرك داخلها، يواصلون ليلهم بنهارهم من أجل تأمين مدينة بحجمها.

 

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن