السلطات في أزويرات تجتمع بالإعلاميين وموقع صحراء ميديا ينسب الاجتماع للمدونين ” مثير وفاضح “

بطريقة  مثيرة  ومهينة  للإعلاميين  غيرت  صحراء ميديا  عنوان ندوة  في مدينة  أزويرات  مخصصة  للإعلاميين حيث كانت الندوة  مخصصة لنقاش موضوعين

الأول  منهما  تحت  عنوان ” مسؤليات الإعلام المجتمعي على  الأمن والاستقرار  ”

والثاني  تحت  عنون  “الإعلام المجتمعي والأمن العمومي ”  و   طالب والي تيرس زمور اسلمو ولد سيدي الإعلاميين  بعدم إ ثارة   “النعرات العرقية و الطائفية” ، واحترام أمن وسكينة المدينة ، مشيرا إلى أن ا لسلطات ستوفر لهم كامل الحرية لهم ، ماداموا يحترمون هذه الطلبات .

وقال الوالي فى اجتماع مع   الإعلاميين أمس الاثنين إن هذا الاجتماع “غير تقليدي لمناقشة شأن غير تقليدي” ، مشددا على أن “حريتهم مضمونة مالم تلمس الأمن العام و تحترم الدين الإسلامي” .

وأكد الوالي أن هذه الثنائية يمكن خلطها نظرا لأهمية العالم الافتراضي، الذى أصبح يؤثر اليوم فى مراكز القرار، ولا يمكن تجاهله، وفق تعبيره.

وطالب   الإعلاميين  بفتح جسر بينهم مع السلطات للتحقق من الأخبار قبل نشرها ، مؤكدين التزامهم بالمحافظة على الأمن والاستقرار .

وقدم  قائد الكتيبة الجهوية للدرك الوطني الرائد سيدنا عالي ولد المصطفى عرضا تحت عنوان “مسؤوليات الإعلام المجتمعي ومحظورات الأمن العمومي ، أما العرض الثاني  فقدمه حاكم مقاطعة ازويرات محمد المختار ولد عبدي تحت عنون “الإعلام المجتمعي والأمن العمومي .. علاقة تكاملية” .

وكانت صحيفة صحراء ميديا قد حذفت  كلمة الإعلاميين وأبدلتها بالمدونين  لهم في ذالك  عدة  مآرب منها  تقليل من أهمية الإعلام  وتمييعه للرأي  العام

أترك تعليق

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن