تصويت العسكريين يعصف بقائدي الدرك في واد الناقة وجكني

قررت قيادة  الدرك الوطني معاقبة ضابطي صف في كل من فرقتي واد الناقة وجكني بعد انتهاء الجولة الأولي من انتخابات المجالس البلدية والنيابية وسط حديث واسع عن اجراءات أخري ستتخذ بحق بعض عناصر الجيش والمدنيين.

ووفق موقع أخبار الساحل فإن ضابطي الصف المعنيين هما : قائد فرقة الدرك في واد الناقه المساعد أول  سيدي محمد ولد محمد عبد الله، قائد فرقة الدرك في جكني المساعد أول محمد ولد أمهيدي سيعاقبان نظرا لتصويت العسكريين التابعين لهما لتواصل.

وقالت مصادر أخبار الساحل إن ضابطي الشرطة القضائية (ضابطي الصف )عوقبا نظرا للتصويت المكثف لعناصر الدرك بالمقاطعتين لصالح حزب تواصل.

ويقول الموقع إن كبار المسؤولين في المقاطعتين يتهمون العسكريين بأنهم رفعوا تقارير إلى قيادتهم تتهم مسؤولين كبارا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بالتقصير في أداءهم السياسي وتغذية صراعات داخلية أدت إلى النتائج المذكورة.

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن