حامها هو حرامها ;عنصر من أمن الطرق في قبضة الشرطة بتهمة السرقة والأغتصاب

وقفت الشرطة القضائية في نواكشوط عنصرا من قطاع التجمع العام لأمن الطرق، على خلفية العثور على بزته العسكرية وبطاقة تعريفه في سيارته الشخصية، التي تم استخدامها في عملية سرقة مسلحة، استهدفت محلا تجاريا مساء الاثنين الماضي، في حي “سيته ابلاج” بمقاطعة تفرغ زينة في ولاية نواكشوط الغربية. وتكررت في العاصمة نواكشوط عمليات السرقة التي يستخدم فيها السلاح والزي الرسمي لرجال الأمن والعسكر خلال الأسابيع الأخيرة. –
حرية ميديا

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن