حملة الإنتساب تؤدي لشلل في بعض القطاعات الحكومية

أفادت بعض المصادر  لصحيفة مستقلة بأن حملة الإنتساب إلى حزب الإتحاد من أجل الجمهورية عرقلت العمل ببعض القطاعات الحكومية في موريتانيا.

وقالت ذات المصادر، إن بعض الموظفين الحكوميين الذين كلفوا بالإشراف على هذه الحملة ببعض المناطق، أضطروا للتغيب عن مقرات عملهم طيلة حملة الإنتساب، وهو ما إنعكس بشكل سلبي على العمل الإداري، فتعطلت مصالح الناس لصالح “الهم الحزبي”، كما إستغل البعض فرصة الحملة للتغيب عن مقر عمله، بدعوى العمل على التعبئة لصالح الحملة.

 

 

ميادين

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن