خاص : سؤال الرئيس اليومي من بوادي تيرس ” اشكاتبين المواقع اليوم مستحفين ولل جابرين شي ؟

علم موقع أخبار الوطن من مصادر مطلعة أن الرئيس محمد ولد عبد العزيز مهتم بما يكتب في المواقع المستقلة الموريتانية  من كشف بعض فضائح المسؤولين  و إثارة مشاكل المواطنين البسطاء   وحسب المصدر أن الرئيس عزيز يتابع بشدة ما يدور  عن طريق  تقارير استخباراتية  وما يكتب في المواقع المستقلة الموريتانية  وتحدث المصدر ان الرئيس عزيز  الذي يقضي عطلته في بوادي تيرس زمور  ان  سؤاله اليومي   ” أشمكتوب اليوم فلمواقع   مستحفي ولل هههههههههههههههههه ”   سؤال يدل على أن الرئيس  محمد ولد عبد العزيز مهتم بحرية الصحافة   ودرها في  النهوض  بالمجتمعات  كسلطة رابعة مراقبة  بينما يحتقرها  حزب الاتحاد من أجل الجمهورية  وبذل   مئات الملايين لتميعها  عن طريق المهرجين  والمخنثين  وتعتبر هذه الخطوة معاكسة لتوجهات الرئيس محمد ولد عبد العزيز  الذي تبنى  في خطابه حرية الصحافة وأسس لها صندوق من ميزانية الدولة  بلغ 200 مليون أوقية و أشتكى إليه الكثير من الوزراء والمدراء  ورد عليهم الرئيس  بأن من يريد أن يسلم من الصحافة لا يتحمل مسؤولية  الهم العام فليذهب إلى البادية وقطيع من الإبل كلمة شهيرة  قالها في مقابلة مع الصحافة المستقلة في لقاء مفتوح  ويعتبر الرئيس محمد ولد عبد العزيز أول الرئيس موريتاني  يمتلك الجرأة  على المقابلات  المفتوحة  والمباشرة  مع مجموعة من الإعلاميين للحديث عن  سياسة البلد والعراقيل  التي يواجهها

أترك تعليق

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن