خطأ لولد عبد العزيز في مؤتمره الصحفي الأخير (فيديو)

وقع الرئيس محمد ولد عبد العزيز في خطأ فادح خلال تصريح أدلى به في المؤتمر الصحفي الذي نظمه الأسبوع الماضي.

يتعلق الخطأ بقوله إنه لن يستقيل على غرار الجنرال ديكول وبينوشه الذي استقال يومها وتولى قيادة الأركان بعد أن كان رئيسا للمكسيك وفقما قال الرئيس كما يوثقه مقطع الفيديو المرفق.

 

والحقيقة أن الجنرال أوغستو بينوشي دكتاتور تشيلي دموي استقال سنة 1989 بعد رفض مجلس الشيوخ التشيلي تمرير تعديل دستوري كان قد تقدّم به واحتفظ بقيادة أركان الجيش 10 سنوات بعد ذلك.

وكان المثالان الذين استدعاهما الرئيس يتعلقان بالتعامل مع نتائج استفتاء تقدما به، حيث تماثلت الحادثة في اتشيلي نهاية ثمانينيات القرن الماضي مع ما تم في موريتانيا قبل أسبوعين حينما رفض مجلس الشيوخ تمرير التعديلات الدستورية، لكن ولد عبد العزيز قرر الذهاب نحو استفتاء شعبي لتخطي رفض الشيوخ تجري الأحاديث عن بدء تحضيراته.

أنواذيبو اليوم

 

 

 

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن