دعم دولي للرذيلة في موريتانيا

ذكرت مصادر مطلعة ان الشرطة في نواكشوط، تعتقل في اطار حملتها علي اوكار الرذيلة والسكان الاجانب غير الشرعيين، بعض الشواذ جنسيا من بينهم سنغاليين متزوجين مثليين، يبحث عنهما قضاء بلدهم منذ فتترة.

وحسب المصادر فان التحقيقات مع هؤلاء قد كشفت النقاب عن ان بعض المنظمات الدولية والأجنبية في موريتانيا، من بينها مكتب المفوضية السامية الاممية لحقوق الانسان (HCR)  تقدم لهم الرعاية والعون المادي.

وكانت الادارة الجهوية للأمن في نواكشوط، قد قامت ليلة البارحة بحملة واسعة علي اوكار الرذيلة وتواجد الاجانب غير الشرعيين، هي الثانية من نوعها خلال اسبوع، استخدمت فيها وسائل بشرية ولوجستية كبيرة، تم خلالها اعتقال العشرات من المستهدفين وإحالتهم الي مفوضيات الشرطة في العاصمة للتحقيق معهم.

وتقول مصادر الادارة الجهوية للأمن في نواكشوط انها مصممة العزم علي مواصلة حملاتها الامنية حتي تطهر العاصمة من اوكار الرذيلة والأجانب المقيمين بصورة غير شرعية

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن