سيدة متزوجة تعاشر خالها مقابل مبلغ مالي

حين يتحول الطمع إلى آفة وتنتهك الأعراض مقابل دريهمات معدودة فيطأ الأصل الفرع أو الفرع الأصل، وتستشري ظاهرة زنا المحارم في الأوساط المغربية دون مراعاة للوازع الديني و الأعراف.

زنا المحارم وجدت الأرض الخصبة لتطفو على السطح ويتحول الخال الذي يفترض فيه حفظ عرض أخته و صهره، إلى هاتك للستار ويعاشر ابنة أخته المتزوجة، حيث ضبطت عناصر الدرك امرأة متزوجة، تبلغ من العمر 43 سنة، وهي متلبسة بممارسة الجنس مع خالها، بعد إخبارية من الزوج الذي سمع خال زوجته يتغزل بها داخل بيته ويداعبها بطريقة مثيرة، قائلا لها “أنا مهلي فيك أكثر من راجلك”. وكشفت تفاصيل هذه القضية المثيرة أن الزوج الذي يقطن مع زوجته في منزل و، شك في الحضور الدائم لخال زوجته ومعاملته إياها بطريقة تثير الشكوك. وبعد ترصد لحركاتهما، كانت الصدمة حين اكتشف الزوج فضيحة زنا المحارم، فأبلغ عناصر الدرك، التي ما إن واجهت المعنية بالأمر حتى اعترفت بممارسة الجنس مع خالها مقابل مبلغ مالي يتراوح بين 20 و50 درهما

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن