شباب حزب المهرج زيدان ينتقد بشدة معايير التعيين ويهاجم رئيس الحزب ولد محم ” صورة .

عرف فندق انواكشوط الليلة قبل البارحة لقاء حضره غالبية قادة شباب حزب الاتحاد من اجل الجمهورية خصص لنقاش سبل العمل من إجل إعلام قادة الحزب بالظروف التي يعيشها شبابه خاصة بعد ما اعتبره المجتمعون تعطيلا للهيئات الشبابية وحيلولة قيادة الحزب بين الشياب وتأدية دوره ومنعه من لقاء رئيس الجمهورية الرئيس واستغلال موارد الحزب لأغراض شخصية ونفعية وإقصاء لشباب الحزب من التعيينات واستحواذ جماعة لقاء الشباب على كافة التعيينات الشبابية وفق تعبير الشباب المتذمر.

المجتمعون أجمعوا على تمسكهم بخيار دعم رئيس الجمهورية، مطالبين بإعداة الاعتبار للشباب السياسيين، مؤكدين استغرابهم لخلو المجلس الأعلى للشباب من أي شاب سياسي وخلو التعيينات الشبابية من السياسيين الشباب.

وسرد أحد المتحدثين خلال الاجتماع لائحة بالتعيينات الأخيرة كتعيين وزير للشباب ورئيس وأعضاء المجلس الأعلى للشباب والمدير المساعد لوكالة تشغيل الشباب والمديرة المساعدة للأمن الغذائي ومدير المحروقات وملحقين في ديوان الوزير الأول، في حين لم يتم تعيين أي شاب من الحزب أو ترقيته من خلال الحزب حسب قول المتحدثين في اللقاء.

ويأتي الاجتماع أشهرا بعد اللقاء الذي عقده رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية سيدي محمد ولد محم، حيث خاطب الأخير شباب حزبه قائلا إنه لا يتشرف برئاسة حزب هم شبابه، وأجمعت مداخلات الشباب خلال الاجتماع على أن قيادة الحزب الحالية تقوم بتهميش الشباب حيث ترسل البعثات لتمثيل شباب الحزب دون التشاور مع شبيبته التي لها مكتب تنفيذي منتخب بل وتوفد أشخاصا ليسوا معروفين بالعمل الحزبي.

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن