شكاوي من إهمال في مصحة الأمراض العقلية في نواكشوط وغياب تام لوزارة الصحة

اشتكى مرافقوا مرضى في مصحة الأمراض العقلية في العاصمة الموريتانية نواكشوط من إهمال وتسيب في المصحة.
وقال مرافق مريض في اتصال بـ”أحد المواقع أن مريضه الذي احتجز اليوم لم يستجب للعلاج المهدئ الذي حقن به قبل ساعات فتم الاتصال بالطبيب المداوم “خارج المصحة” ليأمر بجرعة جديدة.
ولأن الممرضة التي تلقت التعليمات خرجت هي الأخرى، رفض ممرض معني بالموضوع إعطاء العلاج متذرعا بأن زميلته لم تكتب ما ورد عن الطبيب. وقال المتصل إن المسألة هنا “تظل عادية” لكن “غير المقبول هو رفض الممرض الاتصال بالطبيب ليأخذ منه التعليمات”.
وقال متصل آخر إن المرضى و”من بينهم الخطر يتجولون في حرية داخل المصحة ما يعرض أمن الآخرين للخطر”. وأضاف أنه “لا توجد أي عناية .. والعاملون هنا يتصرفون وكأن الأمر لا يعنيهم”.
مورينيوز

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن