عاجل : شباب حزب الاتحاد من اجل الجمهورية يثور على رئيس اللجنة الشبابية ولد درمان

شهدت اللجنة الشبابية لحزب الإتحاد من أجل الجمهورية الحاكم  تجاذبات خطيرة و تمردا في صفوف اعضاءها نتيجة ما اعتبره بعضهم انقلابا قاده رئيسها المدعو / بمب ولد درمان على النصوص الداخلية للجنة و سَرِقَةِ جمهود مناضلين بذلوا الغالي و النفيس خدمة لحزبهم مقابل إعطاء ثمرة جُهْدِهم لآخرين تربطهم علاقات مشبوهة برئيس اللجنة.

موجة الإستياء تلك اشعل شرارتها انتقاء لرئيس اللجنة المدعو ولد درمان لثلاثة اشخاص  ـ دون وجه حق في وجه نظر الشباب المغاضب ـ  هم :

ـ دداه فاضل .

ـ لاله منت الرشيد ولد صالح .

ـ عبدالله ولد سيدي الشيخ .

حيث دمجهم في لجان الحزب للتحسيس للتعديلات الدستورية المرتقبة .

صفحات التواصل الإجتماعي شهدت ملاسنات حادة بين اعضاء في اللجنة الشبابية للحزب الحاكم قادها كلا من :

ـ عبدالله ولد الحيمر الذي وصف النافذين في اللجنة و رئيسها باللصوص  ـ صراحة ـ و بنعوت أخرى …… .

ـ سيدي محمد ولد حامدين الذي صب جام غصبه على الحزب الحاكم كُلِّهِ  ومنه استقال على خلفية ذكر مصدر مُطّلع أنها بسبب حظوة لغريمه وابن عمه  عابد ولد ابوه لدى الرئيس سيدي محمد ولد محم .

لكن المفارقة ـ القاتلة سياسيا ـ والحماقة التى ارتكبها رئيس لجنة الشباب المدعو / بمب ولد درمان هو استرضاءه لــــ ” عبدالله ولد لحمير ” دون غيره وهو الذي سبق أن وصفه باللص و السارق حيث قرر عزل دداه فاضل من لجنة التحسيس في ولاية اترارزة و استبداله بـــ ” عبدالله ولد لحمير ” وهو مااعتبره المغاضبون الباقون عنصرية مقيتة دأب رئيس اللجنة ولد درمان على تعمد انتهاجها .

تلك التجاذبات و المغاضبة قد تجعل الرئيس ولد محمد و فريقه يتدخّل ـ في الوقت بدل الضائع ـ من أجل إصلاح ما أفسدته سياسات ولد درمان العرجاء بيّنِ عرجها ـ .

لكن السؤال المطروح ” هل مازال بالإمكان أن يصلح العطّارما أفسد الدهر ُّ ؟؟ .

وكالات

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن