عزيز لوزرائه : الحكومة القادمة ستكون حكومة شعبية

ذكرت مصادر مطلعة أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز خاطب وزرائه في اجتماع مجلس الوزراء امس قائلا إنه سيكون صريحا معهم، وإن الحكومة القادمة ستكون حكومة شعبية، وبالتالي لن ينال عضويتها إلا من أثبت حضوره الجماهيري، وثقله الانتخابين وأي وزير يفشل في ذلك سيخرج من الحكومة.

وهدد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز عددا من أعضاء حكومته بالخروج من الحكومة في حال لم ينجحوا في حسم دوائرهم لصالح الحزب في الشوط الثاني، مؤكدا أن الحكومة القادمة ستكون “حكومة شعبية، ولن يجد مقعده فيها إلا الوزراء المعتمدين على شعبية حقيقية”.

وقالت مصادر من داخل مجلس الوزراء إن الرئيس بدى غاضبا خلال الشق المخصص لنقاش موضوع الانتخابات، ونتائج الشوط الأول، وكذا التعامل مع الشوط الثاني من الانتخابات.

وأردفت المصدر أن الحرج ظهر على بعض الوزراء داخل مجلس الوزراء، خصوصا مدراء الحملات في المناطق التي فشل الحزب الحاكم في الفوز فيها، أو تأجل الحسم إلى الشوط الثاني.

 

وتأجل الحسم في النيابيات في 16 دائرة انتخابية في عشر ولايات، هي:

1.   جكني.

2.   ولاته.

3.   الطينطان.

4.   كرو.

5.   مونكل.

6.   ألاك.

7.   مكطع لحجار.

8.   بوكي.

9.   بابابى.

10.                    امبان.

11.                    روصو.

12.                    أطار.

13.                    المجرية.

14.                    ولد ينج.

15.                    الزويرات.

16.                    افديرك.

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن