فرنسا: بصدد تسريب معلومات عن رصاصة الطويلة

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي خبر تسريب فرنسا معلومات عن رصاصة الطويلة بعض المدونين  رجح تهديد فرنسا بنشر  معلومات الطويلة  أنه  وسيلة للضغط على الرئيس عزيز لفتح حوار  تشارك فيه الأحزاب  راديكالية  التي تقاطع  العمل السياسي مع نظام  الرئيس عزيز منذ ثلاث سنوات .  مقاطعة  الأحزاب  للعمل  السياسي  أعتبرتها  الدول  الغربية والمنظمات العالمية مخيفة على مستقبل الدمقراطية  في موريتانيا ,وتتمتع الأحزاب المقاطعة للعمل السياسي مع الرئيس عزيز  بمصداقية وطنية ودولية  كبيرة  ,  بعض الأحزاب اتهم نظام الرئيس عزيز  بتسيير البلاد بطريقة أحادية مما يثير مخاوف من التلاعب بثروات الوطن من طرف النظام ومقربي الرئيس  الذي يتهمهم البعض بنهب خيرات  البلد  , بعض المدونين استبعد تسريب معلومات الطويلة مبررا ذالك بأن الطويلة  عبارة عن رصاصة صديقة من طرف جندي  والدولة نشرت حيثياتها ولا تخشى تسريب ولا تهديد  من أية الدولة وأن موريتانيا اليوم دولة سيادة وليست دولة  إملاءات خارجية , موريتانيا اليوم دولة آمنة مستقرة بفضل جيشها القوي  و مزدهرة  أقتصاديا  بفضل سياساتها الداخلية والخارجية التي  رسمها  الرئيس عزيز رئيس الفقراء  موريتانيا اليوم بفضل الله وسياسات الرئيس  لا تخشى من إرهاب ولا دولة مهما كانت هذا حسب  كلام معظم المدونين الموريتانيين  .

أترك تعليق

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن