فضيحة مالية مدوية ……………. تهز الجيش الموريتاني

قالت مصادر عسكرية رفيعة لوكالة الأخبار إن أحد الضباط تم توقيفه داخل المنطقة العسكرية بأطار بعد اختفاء مبالغ مالية من ميزانية الجيش كانت موجهة الي رواتب صغار الجنود.

وقالت المصادر إن الضابط بالقوات المسلحة محمد ولد الغوث تم اعتقاله في ظروف غامضة.

غير أن تحقيقا أجرته الأخبار أكد اختفاء مبالغ من ميزانية الجيش، وإن الأركان العامة للجيوش أمرت بتوقيفه من أجل معرفة مصير الأموال.

وتعتبر هذه ثاني فضيحة مالية تخرج دوائر المؤسسة العسكرية بعد اعتقال محاسب الجيش المركزي اثر تورطه في فضيحة تلاعب بالأموال المخصصة للرواتب، مع شريك مدني هو اعبيدي ولد الخوماني.

ولا تخضع أموال الجيش لرقابة اللجان البرلمانية ، كما أن المفتشية العامة للقوات المسلحة غير فعالة بحكم تبعية كبار الضباط العاملين فيها للأركان العامة للجيوش. الاخبار

أترك تعليق

تابعنا على الفيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن