فضيحة : متطفل على حركة 25 فبراير ينخرط في حزب الاتحاد ويطالب بمامورية ثالثة

إذا لم تستحي  فصنع ماشئت  في موريتانيا لامستحيل في  تغيير المواقف بطريقة مبتذلة وفاضحة كيف لمن كان يقف مع صفوف مناضلي حركة 25 فبراير يشارك اليوم بقوة في ورشات انتشال  حزب الاتحاد  من واقعه المزري  كان لي شرف عظيم اني  أول من  نزل لساحة التحرير” أبلوكات ” 2011  لم أرمي شرطي   بحجرة و لا سيارة مواطن بل كنت نتظاهر ضد حكم العسكر   أنذاك نعترف لكم أني كنت مخطيئ في  الكثير وخاصة   اتجاه   جنرالات الوطن  حفظهم الله  ورعاهم استمريت  طيلة شهور في النضال وضحيت بكل ما أملك تم اختراقنا من طرف المرتزقة  والمخبرين  الفاشلين قررت تجميد نشاطي  انذاك ولانخراط  في حزب اللقاء الدمقراطي  إلى يومنا هذا  كنت أول من يخرج  مع المنتدى الدمقراطي في المظاهرات لكن  بعد مقاطعتهم لانتخابات لم افهم لغز من يدعي انه  يترأس حزب سياسي يقاطع انتخابات ويذهب للشوارع   بطريقة فاضحة  لكن رئيس حزب اللقاء الدمقراطي ولد بتاح كان رئيس دمقراطي وقرر التشاور مع قيادات حزبه  واجمعوا على ضرورة المشاركة في لاستفتاء  مبررين ذالك أن القضية وطنية ولايمكن التغيب عنها  كان لي شرف عظيم أني  كلفني  حزب اللقاء الدمقراطي بإدارة الحملة في تيارت لم ألاحظ أية خروقات من هنا سأعترف و  اقولها بصراحة بأن الرئيس محمد ولد عبد العزيز رجل محظوظ لوكانت المعارضة قررت  المشاركة لتم إجهاض التعديلات الدستورية  و سأكون صريح   مع الجميع  : الرئيس محمد ولد عبد العزيز انجز الكثير لموريتانيا لكن هذا لايجعلني انخرط في حزب منهار نتيجة تملق منتسبيه ولايدفعني كذالك أطالب من الرئيس محمد ولد عبد العزيز اختراق الدستور . حد أخلي شي من راسو وأكرعيه ”

من صفحة المدير الناشر لموقع اخبار الوطن أبيه ولد محمد لفضل

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن