فضيحة : مدير الإسكان يماطل وزارة التعليم في تسليم دفتر الالتزام لبناء مدارس رفضت اللجنة الفنية تسليمها

علم موقع أخبار الوطن  من مصادر مطلعة أن وزارة التعليم بعثت عدة رسائل لمدير الإسكان تطالبه بتسليم دفتر الالتزام لمدارس رفضت عدة قرى وكذالك  اللجنة الفنية المختلطة تسليمها  لعدم توفرها على معايير السلامة ومن بين تلك المدارس  مدرستين في قرية عرفات تابعة لمقاطعة أبيتلميت وحسب المعلومات الواردة من القرية ان المدارس كلفت خزينة الدولة 300 مليون أوقية وحسب فنيين في القرية ان المقاول لم يتكلف منها أربعون مليون أوقية  واثناء تقصينا للشركة التي اشرفت على بناء المدارس توصلنا إلى معلومات تفيد بأن المقاول المشرف على بناء مدارس عرفات لديه سمعة سيئة  بعد فشله في بناء جزء من سوق عثمان  في ولاية أنواكشوط  الجنوبية واستغرب بعض المهتمين بشأن العام بتضييق الخناق على مدير شركة أنير والتسامح مع مدير  الإسكان  المتهم بختلاس عدة مليارات  وكذالك التلاعب  بمعايير سلامة بناء المدارس  بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي اجمعوا على أن مدير الإسكان يبغي أن يسجن قبل مدير أنير الذي  يتوقع البعض أن يكون ضيف سجناء الخزينة في الأيام المقبلة في بير أم أكرين بعض المدونين قال أن ولد جعفر يبغي أن يكون ضيف سجناء  الخزينة قبل مدير أنير واستغرب الكثير من تجاهل الوزيرة الوصية  لملف مدير الإسكان  وتهربه من المفتشية وتسليم دفتر الالتزام عمل المدارس التي طلبت منه  وزارة التعليم  عدة مرات في رسائل رسمية  غياب الوزيرة عن مايدور في فلك قطاعها لم يستغربه البعض لعدم خبرتها  وخطورة  ولد جعفر سياسيا وفنيا  ممايجعله قادر على التلاعب على الوزيرة الشابة التي تم تعيينه  بطريقة مثيرة .

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن