لأنها رفضت الزواج به … قتل زوجها ثم حرق وجهها

أختارا (29 عام) أم لأربعة أطفال  تعيش معهم في غرفة واحدة في كابول تزوجت من رجل عجوز غني في حين كانت تبلغ من العمر 10 سنوات فقط ليقوم أبن أخيه الغيور الحقود بعد ذلك بقتله وحرق وجهها بالأسيد الحارق.

3910040158[1]وتقول بأن الرجل ويدعى أمان الله قام بقتل عمه ومن ثم طلب منها الزواج به فرفضت فغادر المدينة وبعد ثلاث سنوات عاد إليها مرة أخرى وقام بطرق باب بيتها وما ان فتحت حتى رمى وجهها بالمادة الحارقة ليترك على وجهها أبشع صور العنف بحسب “ديلي ميل” . كما أضافت بأنها لم تجد عمل يساعدها على إعالة أبناءها والاعتناء بهم مما اضطرها للتسول على قارعة الطريق لتقدر على إعالتهم.

 

المصدر: دنيا الوطن

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن