مدير التشريفات يوجه عبارات نابية لرئيس مجلس الفتوى والمظالم

وصف مدير التشريفات بالرئاسة الموريتانية دمان ولد همر رئيس مجلس الفتوى والمظالم العلامة محمد المختار ولد امباله “باللص”، وطالب معاونيه بإبعاده عن أحد المقاعد التي كان يجلس عليها أثناء افتتاح مهرجان المدن القديمة بمدينة ولاته شرقي البلاد.
وخاطب مدير التشريفات ولد همر أحد معاونيه بعصبية قائلا: “من يجلس هناك هما محمد المختار ولد امباله، وأحمد ولد الشيخ الحضرمي وهما لصان سارقان، لذا أبعدهما عن المقاعد ليجلس على أحدهما رئيس حزب الوئام بيجل ولد هميد”.

وقد تردد موظف التشريفات الذي صدرت له الأوامر من رئيسه في تنفيذها، لكن النبرة الصارمة والكلمات النابية التي تلفظ بها ولد همر لم تترك لموظف التشريفات من خيار، حيث توجه إليهما وطالب ولد الشيخ الحضرمي – وهو والي سابق – بمغادرة المقعد وأجلس عليه رئيس حزب الوئام بيجل ولد هميد، وذلك أثناء حفل انطلاقة المهرجان.

وتلفظ ولد همر بالألفاظ النابية في حق العلامة ولد امباله، والوالي السابق ولد الحضرمي أمام جمع من الصحفيين والجمهور عند مدخل المنصة الرسمية، بعيد وصول الرئيس الموريتاني للمنصة بوقت وجيز.

وتعتبر إساءة ولد همر لرئيس مجلس الإفتاء والمظالم العلامة ولد امباله أول إساءة من موظف برتبته لرئيس هيئة رسمية أوكلت لها الحكومة الموريتانية التدخل في مجال المظالم وتنظيم مجال الفتيا في البلاد.

.

الأخبار

.

 

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن