مواطن يشكو ………… ظلم حاكم مقاطعة مقامة وموفض شرطة بوكى

أتصل بنا في موقع اخبار الوطن المواطن :”محمد امبارك ولد باب احمد شاكيا ومبينا ظلما وقع عليه نتيجة تمالئ السلطات الإدارية و الامنية في مقاطعة بوكى التابعة لولاية لبراكنه .

تفاصيل القصة كما ساقها المواطن المتضرر هي : قال محمد امبارك ولد باب أحمد انا مواطن موريتاني احترف التجارة واخترت مقاطعة بوكى مكانا لتجارتي وقد استقر بي المقام بها منذ عدة سنوات ولم أجد من أهلها الطبين سوى الخير والنبل.
ثم شاءت الاقدار أن اتصل بي سائق حاكم المقاطعة المسمى:أبراهيم ولد محمد عارضا علي أن يبيعنى قطعة أرضية في دار النعيم بمبلغ 600 ألف أوقيه, فأعصيته منها حالا مبلغ 200 ألف وأعطاني هو بالمقابل شكا كضمان حتى يسلمنى أوراق الأرض مضت مدة وهو يماطلني وبعد فترة قررت الشكاية منه لكنى تفاجئت بحاكم يومهاالسيد :أحمدن لد محمد الأمين يرسل إلي قائد فرقة الحرس في بوكى السيد:لمرابط ولد أكوري طالبا مني تسليمه الشك وواعدا بقضائي دينى من سائقه وممارسل علي ضغوطا قوية فرضخت لها ىملا خيرا كما وعد .لكن شيئا لم يحصل . بعدها بفترة حول ذاك الحاكم إلى مقامة فجئت إلى مساعده مطالبا بحقي فأرسلني إلى مفوض الشرطة السيد:أسلم ولد عبدالله الذي بدوره طلب من رقيب من الشرطة كان هو يد الحاكم التي يبطش بها وهو السيد: محمد ولد مولاي أسماعيل أن يتصل على الحاكم مستفسرا فتصل به وقام بتشغيل مكبر الصوت حتى تمكنا كلنا من سماع صوت الحاكم حيث صرح له بانه هو من مزق الشيك وكان يظن اننى تنازلت عن الموضوع لوجهه هو فقط.
فلما عرفت أن الكل {حاكما ومفوضا وقائد الحرس ورقيب الشرطة}متمالؤن علي .ذهبت إلى وكيل الجمهورية في الاك السيد: أعمر أعطانى محول إلى مفوض الشرطة ورقم الموحول هو:397/2013 فسلمته للمفوض الذي تجاهله ولم يستدع من حرر المقرر شكاية منه وبذاك أضاع حقي وضيع مالي الذي كسبته بعرق الجبين الحلال.
الآن أنتوجه إلى شخص السيد رئيس الجمهورية ووزير الداخلية بطلب أنصافي من تمالئ هولاء جميعا وإعطائي حقي الذي هولي .
المواطن :محمد امبارك ولد باب أحمد
رقم الهاتف: 46732155 .9087

533.

أترك تعليق

تابعنا على الفيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن