اكتمال معايير الدكتاتورية في موريتان حسب تقارير محلية ودولية

اصبحت موريتانيا جاهزة لتصنيفها دولة دكتاتورية بعد صدور تقارير دولية ومحلية اثبتت تراجعها في التصنيف العالمي لدول الدمقراية وكذالك تراجعها في الحريات بعد التضيق على حرية الصحافة واستدعائها من طرف القضاء الموريتاني أضيف إلى ذالك أكتظاظ السجون من المواطنين وخاصة الحقوقيين كما ذهبت إلى مغامرة خطيرة وهي إغلاق محاظر تدريس القرءان الكريم بين هذ وذاك ظلت موريتانيا تتظرحوار لعله يقذها طيلة عامين لاتقدم فيه إلى الكلمات التالية نحن جاهزين للحوار حيث اصبحت هذ الكلمة مملة للجميع الأن الدولة لاأحد يمنعها من دخول في حوار ان كانت جادة في ذالك لاكن الجميع اصبح متأكد بعدم جديتها في الحوار ويقوله البعض ان الهدف من دعوة الحوار حصل هو تفريق المنتدى وتفكيف الأحزاب . بعد اكتمال كل ماذكرناه تكون موريتان دولة دكتاورية

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن