تراجع كبير لموريتانيا في حرية الصحافة حسب تقارير دولية

تراجعت موريتانيا 7 نقاط على مؤشر حرية الصحافة الصادر عن منظمة “مراسلون بلاد حدود”، والتي أعلنت عنه المنظمة في مؤتمر صحفي نظمته في تونس.

 

وحلت موريتانيا في الرتبة 55 عالميا، بخسارة 7 نقاط عن ترتيبها العام الماضي على نفس المؤشر حيث كانت في الرتبة 48، فيما حافظت على موقعها في تصدر الدول العربية في وجود عدد من الدول العربية في المنطقة الحمراء ضمن تصنيف هذه المؤسسة.

 

وحذرت المنظمة في تقريرها للعام 2017 من أن “حرية الصحافة لم تكن قط مهددة على النحو الذي هي عليه اليوم”، مؤكدة أن حرية الصحافة “تشهد وضعا صعبا في 72 دولة (من أصل 180 دولة شملهم الرصد) بينهم الصين وروسيا والهند..وآسيا الوسطى وأمريكا الوسطى وثلثا البلدان الأفريقية”، موضحة أن الصحافة تشهد حرية فقط في 50 دولة في أمريكا الشمالية وأوروبا وأستراليا وجنوب أفريقيا.

 

وشدد المنظمة الدولية على أن هاجس المراقبة وعدم احترام سرية المصادر أمر يساهم في تراجع العديد من الدول التي كانت حتى عهد قريب تعتبر نموذجا للحكم الرشيد ومن أبرزها الولايات المتحدة التي حلت في الرتبة 43 حيث تراجعت مرتبتين، وبريطانيا التي حلت في الرتبة 40 وتراجعت هي الأخرى مرتبتين، وتشيلى التي حلت في الرتبة 33 وتراجع مرتبتين، ونيوزيلندا التي حلت في الرتبة 13، وتراجعت 8 مراتب.

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن