ناشري الصحف الموريتانية يخلدون أسبوع الفرانكفونية

نظمت نقابة ناشري الصحف الموريتانية –الليلة البارحة – في  مقر جريدة ابوين شو بنواكشوط  ندوة بمناسبة أسبوع الفرانكفونية في موريتانيا.
وفي كلمته الافتتاحية  رحب – نقيب  ناشري الصحف الموريتانية مولاي الناجم ولد مولاي الزين- رحب بالحضور، قائلا إن هذه الندوة تأتي في إطار تخليد أسبوع الفرانكفونية في بلادنا.

وقال ولد مولاي الزين إن اللغة الفرنسية  تحتل المرتبة الثالثة في المعاملات التجارية عالميا ، وهي يتحدث بها 296 مليون شخص في العالم،,و تحتل المرتبة الخامسة قاريا، وأن هذه الندوة  تأتي ضمن أنشطة (أسبوع اللغة الفرنسية والفرانكفونية من 18 الى 26 مارس).

و أكد نقيب ناشرى الصحف الموريتانية أن بداية نشأة الصحافة في العام 1991  عرفت وجود صحافة أسست التجربة المهنية للصحافة الموريتانية الحالية.

وشملت الندوة توزيع شهادات تقديرية لبعض الشخصيات الإعلامية والمؤسسات الصحفية التي ساهمت  مساهمة غنية في الصحافة الفرانكفونية الموريتانية بإبداعها ومهنيتها العالية،كما تخللت الندوة مداخلات لكل من  المدير الناشر لصحيفة لفي ابدو، والمدير الناشر لصحيفة لوتنتيك، وإيضا المدير الناشر لصحيفة فينشال إفريقيا  تمحورت حول التجربة الشخصية في الصحافة لكل واحد منهم على حدة.

يشار إلي أن الندوة شهدت حضور كوكبة من الشخصيات الإعلامية ذات الوزن الكبير والتجربة الغنية في المجال بموريتانيا.

المصدر: الناس إينفو

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن