نوذيبو: انتقادات حادة لقيادة الحزب الحاكم وتهديد بالانسحاب (تفاصيل)

هاجم رئيس مجلس إدارة وكالة النفاذ الشامل للخدمات الاساسية محمد ولد اسويلم، حزب الاتحاد من اجل الجمهورية، في مداخلة خلال نشاط نظمه في نواذيبو الحزب، واتهمه بالوقوف خلف كل ما يعانيه الشمال، وأطر الشمال، وخصوصا المقربين منه.

وهدد ولد اسويلم بمقاطعة محيطه للحزب الحاكم، وللدولة ككل إذا لم يتم تدارك الأمر، وتصحيح الأخطاء في هذا المجال.

كما هاجم أخو السفير الموريتاني ولد الحيسن، مداخلته حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، وطالب بتدارك الوضع، وبمنح منطقة الشمال وسكانها ما يستحقون من اهتمام وعناية، واعتبر أن قيادة الحزب هي من يقف خلف ما يتعرض له أطر الشمال وفاعلوه السياسيون.

وكان لمنتخبي نواذيبو مشاركتهم في حملة الهجوم على حزب الاتحاد من أجل الجمهورية من خلال شيخة نواذيبو اغليوه بنت باباه، والتي اتهمت قيادة الحزب بمحاولة إفساد علاقة الشيوخ بالرئيس، متساءلة عن سر عدم احترام الحزب الحاكم لتصويت أعضاء مجلس الشيوخ.

ودعت بنت باباه في مداخلتها – خلال مبادرة سياسية – الرئيس ولد عبد العزيز لتجاوز من وصفتهم بالمنافقين، ولقاء المواطنين بشكل مباشر، مؤكدة رفض الشيوخ لما وصفته بـالإذلال

والإهانة

وكالات

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن