هيئات صحفية تثمن جهود الرئيس ولد هيدالة لحل خلاف مدير الميناء ورئيس لجنة صندوق دعم الصحافة

والصحفي ابراهيم ولد اصنيبه.

وجاء في البيان أن الصحافة الموريتانية تسجل ارتياحها للمبادرة “التي قادها الزعيم التاريخي والرئيس الموريتاني الأسبق محمد خونا ولد هيداله للصلح بين الأخوين والصديقين حسنه ولد اعل وإبراهيم ولد اصنيبه والتي تنم عن حكمة بالغة وإرادة قوية حباه الله بها تتحطم أمامها كل الصعاب والمطبات”.

كما شكر البيان من وصفهما بالأخوين “على تقبل المبادرة ونبذ الخلاف الشيء الذي إن دل على شيء فإنما يدل على نبلهما وأصالتهما وإحساسهما بالمسؤولية” وذكر بالإسم عددا ممن شاركوا في المصالحة وتقريب وجهات النظر.

وهذا نص البيان:

انطلاقا من قوله تعالى “ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم” وقوله ” إنما المؤمنون أخوة فأصلحوا بين أخويكم” وقوله ” وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما” وقوله ” إِلا من أَمر بصدقَة أَو معروف أَو إِصلاَح بينَ الناس” وقوله “إن يريدَا إِصلاَحا يوفق اللّه بينهمَا ” وقوله “فلا جناح عليهما أن يصلحا بينهما صلحاً والصلح خير” وقوله ”  لَا خيرَ في كثِير من نَجواهم إِلا من أَمر بصدَقة أَو معروف أَو إِصلَاح بيْنَ الناس” وقوله ” فَمن آمنَ وأصلح فَلا خَوف علَيهِم ولا هم يحزنونَ” وقوله ” فَاتَّقُواْ اللّهَ وَأَصْلِحُواْ ذَاتَ بِيْنِكُمْ”

   وتأسيسا على قوله صلى الله عليه وسلم “من لا يشكر الناس لا يشكر الله”

   فإننا في النقابات والروابط والاتحادات الصحفية الموقعة أسفله لنسجل:  

   شكرنا وارتياحنا وتثميننا العالي للمبادرة التي قادها الزعيم التاريخي والرئيس الموريتاني الأسبق محمد خونا ولد هيداله للصلح بين الأخوين والصديقين حسنه ولد اعل وإبراهيم ولد اصنيبه والتي تنم عن حكمة بالغة وإرادة قوية حباه الله بها تتحطم أمامها كل الصعاب والمطبات.

   شكرنا البالغ للأخوين الوزير السابق والمدير الحالي لميناء نواكشوط المستقل حسنه ولد اعل والرائد السابق والصحفي إبراهيم ولد اصنيبه على تقبل المبادرة ونبذ الخلاف الشيء الذي إن دل على شيء فإنما يدل على نبلهما وأصالتهما وإحساسهما بالمسؤولية.

كما نسجل شكرنا لكل من ساهم من قريب أو من بعيد في الحث على الصلح، أو تقريب وجهات النظر. ونخص بالذكر كلا من الوجيه محمد محمود ولد حمادي والنائب الدكتور محمد ولد عيه والدكتور عبدات ولد بني والوجيه ابراهيم ولد بيداه والوزير سيدي ولد أحمد دي والوزير التقي ولد سيدي والوزير عبد الله ولد بنان  ورئيس الفريق البرلماني للأغلبية لمرابط ولد الطنجي و الإطار إبراهيم ولد عبد الله والجنرال محمد ولد محمد الزناكي والجنرال مسغارو ولد لغوزي والجنرال سلطان ولد اسواد والعقيد سيدي ولد اعل صافي والعقيد الشيخ ولد بايه والعقيد ولاد ولد حيمدون والأمير بكار ولد بكار ورجل الأعمال حسنه ولد أحمد لعبيد والوجيه محمد الأمين ولد الحسين والدكتور اعل ولد اصنيبه والدكتور أحمد ولد اصنيبه ورئيس مركز عيون المكف سيدي أحمد ولد عبد الله والوجيه والوجيه الخليل ولد الخليل.

الموقعون:

​الاتحاد العام للصحفيين الموريتانيين

رابطة الصحفيين الموريتانيين

الاتحاد المهني للصحف المستقلة

نقابة الصحفيين الأحرار

نقابة الصحفيين الموريتانيين المستقلين

نقابة الصحفيين المستقلين في موريتانيا

اتحاد الصحف المكتوبة المستقلة

رابطة تجمعات الصحافة الموريتانية

الاتحاد المهني للصحف المستقلة

اتحاد الصحف الورقية الموريتانية المستقلةلة.

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن