وجهاء ولاية إنشيري يعزفون عن تعزية الفقراء ويتباكون على أموات الأغنياء “إلى جنات الخلد ياولد اللود “

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا خبر وفاة  المغفور له  بإذن الله محمد الحسن ولد اللود  ” الحاجي أجكني ” في العاصمة انواكشوط  عن عمر يناهز 90 سنة كان رجل لاكالرجال عفيف صادق  غني القلبي عفيف اللسان  مسالم   وبهذا المصاب الجلل الذي هو قضاء الله وقدره   فإن موقع أخبار الوطن يعزي أسرة الفقيد بصفة خاصة وقبيلة اهل الحاج بصفة عامة   وإلى جنات الخلد ياولد اللود  لا حاجة  للك في مظاهر التملق والنفاق التي أصبحت    ظاهرة  مشينة من  مظاهر التعازي عندما يموت احد من  الأثرياء  تتوافد عليه الوفود  بالإبل والغنم بينما يموت الفقير ولا يقدم له ابسط التعازي غريب عندما تتحول الموت من رسالة للأحياء  انها طريق عابرها الجميع   إلى مظاهر  الترف والنفاق   . بدأ لغز  حجب الأمطار  عن  ولاية إنشيري  يقترب  من الحل

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن