وزير المالية ماني شاري كزوال تخدمنا خلافا لماني شاري مارو تعنينا وتحزننا

قال وزير المالية الموريتاني المختار ولد اجاي: إن كتلة أجور موظفي الدولة انتقلت من 70 مليارا سنة 2008 إلى 121 مليارا هذه السنة، وعزا وزير المالية هذه الزيادة الكبيرة إلى الإصلاحات المالية التي استحدثها النظام الموريتاني الحالي، وأكد ولد اجاي أن رئيس الجمهورية، والحكومة مصممون على زيادة الأجور كلما سمحت الفرصة بذلك، وأضاف الوزير أن التعليمات التي لدى وزير المالية تقضي بترشيد المال العام، ولذلك تمت غربلة الموظفين، وهل هم موجودون في أماكن عملهم، ويزاولون عملهم.

وكشف وزير المالية أنه بعد نجاح مشروع الحالة المدنية أنشأت وزارة المالية قاعدة بيانات دقيقة، تشمل 85 ألف موظف، أكثر من 81 ألفا منهم تم الحصول على أرقامهم الوطنية، والهدف هو التأكد من تأدية الموظف للخدمة التي يتقاضى عليها الأجر من الدولة.

وأكد وزير المالية عزم الحكومة باكتتاب شباب جديد، بعد الحصول على الموارد المالية اللازمة.

وكشف الوزير أن 2001 موظفا يتقاضون أكثر من راتب، راتبين، أو أكثر، وحذر الوزير هؤلاء من قطع جميع تلك الرواتب، وتقديم أصحابها للعدالة، إذا لم يصححوا وضعهم قبل الأول من مارس المقبل. وقال وزير المالية في رده على سؤل يعني حركة ماني شاري كزوار انها لاتعنيهم بل تخدمهم لاكن يحزمهم تظاهر تحمل شعار ماني شاري مارو المحلي أومتوج محلي أما ماني شاري كزوار تخدمهم الأن كزوار تحتاج له مؤسسات تخدم المواطنين والعزوف عنه يخدم الدولة من جميع النواحي ,

أترك تعليق

تابعنا على الفيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن