ولد غدة يكتب من محبسه أنا حزين على الفقيدة و ابنها و أشهدكم أني اتكفل بدراسة ابنائها عشرة سنين

قال السناتور المعارض محمد ولد غده إنه يتألم كثيرا لموت طفل برئ وأمه نتيجة حادث سير كان طرفا فيه، وأوضح ولد غده المحبوس على خلفية حادث سير في صفحته على الفيس بوك أنه سيعوض كافة الضحايا وفقا للشرع والقانون مع كفالة دراسية لمدة عشرة سنوات لأبناء الضحية، وجاء في نص التدوينة:

 

” اولا: لقد المني كثيرا موت طفل بريئ بسبعة اشهر وانفطار قلب امه عليه والمني اكثر موت أ مرأة شريفة حامل تكسب قوتها بعرق جبينها واخضع لمشيئة الله ان جعلني طرفا من اطراف هذا الحادث الاليم
ثانيا :سأعوض كافة الضحايا طبقا للقانون والشرع وازيد وسأتكفل بدارسة الاطفال الخمسة لعشر سنوات كما كانت ستفعل امهم الشريفة
ثالثا :انا لست مجرما ولن اسرق المال العام ولن استغل النقوذ ولن اتخلى في هذا المقام عن حصانتي وشرفي وشرف الغرفة التي انتمي اليها ولن اطلب الحرية المؤقة ولو متت سجنا اما ان تعاد حصانتي وشرفي او لاشئ
والله ولي التوفيق”

أترك تعليق

Protected by WP Anti Spam

فيسبوك

M..* جميع الحقوق محفوظة لـ موقع أخبار الوطن